الخدمات المصرفية عبر الإنترنت
سهلة وسريعة وآمنه
أريد أن أعرف عن
آراؤكم
Customer Feedback

 

المصلحة العامة


كان بنك مسقط، المؤسسة المالية الرائدة في السلطنة، واحداً من أوائل البنوك في السلطنة التي تطبق خطة إستمرارية العمل أثناء الأزمات في العام 2004م، ويقوم البنك منذ ذلك الحين بالإستثمار بشكل متواصل في تطوير خطط إستمرارية العمل بشكل ملحوظ من أجل حماية أعماله من أي حوادث غير متوقعة قد تعطل الأعمال أو الخدمات التي يقدمها للزبائن. هذا، وتوجد لدى البنك خطة شاملة لإدارة العمل والأزمات تشمل فريقاً متخصصاً في مجال إستمرارية العمل بالإضافة إلى تسهيلات متقدمة في هذا المجال يتم فحصها وتحديثها وصيانتها بشكل منتظم.

الأبحاث

يماناً بأهمية البحوث والتحاليل المالية وبالأخص في سوق تسعى لرفع كفاء مقدمي هذه الخدمات ، قام بنك مسقط بتعزيز وتقوية قدراته في هذا المجال ويقوم فريق البحوث والتحاليل المالية بالقسم بتتبع التطورات الاقتصادية بالبلاد وتحركات السوق وأوضاع الشركات وتجميع المعلومات والبيانات اللازمة وتحليلها للوصول إلى التوقعات المستقبلية التي من المحتمل أن تؤثر على قيمة وأسعار الأوراق المالية للشركات المختلفة . يقوم الفريق بإعداد التقارير اللازمة عن أوضاع الشركات المستهدفة بناءاً على زيارات ميدانية للشركات ومناقشة الإداريين والمسؤولين فيها بمختلف المستويات . تتم مراجعة هذه التقارير بشكل دوري ومنتظم وتحديثها إستناداً إلى آخر المعلومات والتطورات بهدف إحاطة المستثمرين بأي تغييرات جوهرية تتطلب مراجعة قراراتهم الاستثمارية . يقوم البنك أيضاً بإصدار نشرة أسبوعية بعنوان "عمان هذا أسبوع" تتضمن آخر أخبار سوق مسقط للأوراق المالية وأهم القضايا والتطورات في سلطنة عمان بالإضافة إلى نشرة يومية "يومية بنك مسقط" عن تحركات سوق مسقط للأوراق المالية .

وتتلخص قوة وأهمية البحوث والتحاليل المالية التي يعدها البنك في الآتي :-

  • تتبع أوضاع وتحركات 12 قطاعاً و35 شركة تمثل 85 بالمائة من رأسمال السوق بشكل منتظم .
  • مكتبة شاملة وقاعدة بيانات متكاملة عن الوضع الإقتصادي وحركة سوق مسقط للأوراق المالية والشركات المدرجة فيها .
  • التواصل مع الإداريين والمسؤولين في الشركات المختلفة بشكل منتظم .
© بنك مسقط